منتديات عائلة القاضي
اهلا وسهلا بك عذيذي الزائر ندعوك لتسجيل


منتديات عائلة القاضي بجميع انحاء العالم
 
الرئيسيةالرئيسية  ازاعت الموقعازاعت الموقع  س .و .جس .و .ج  بحـثبحـث  المجموعاتالمجموعات  دخولدخول  التسجيلالتسجيل  
الي جميع الاعضاء والزوار : ممنوع الاشتراك في المنتدي دون المساهمه ان لم تساهم ستحذف عضويتك مع تحيات الاداره

شاطر | 
 

 حكم الاحتفال برأس السنه الميلاديه

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
محمد ال حبيب
مشرف الدردشه
مشرف الدردشه
avatar

الديانه : مسلم
ذكر
عدد المساهمات : 74
نقاط التميز : 1
العمر : 40

مُساهمةموضوع: حكم الاحتفال برأس السنه الميلاديه   الأحد 29 مايو 2011, 6:27 am


بسم الله الرحمن الرحيم
بالجد الاحتفال براس السنة الميلادية موضوع منتشر انتشار واسع جدا في وسط المسلمين
نلاحظ
ان في هدا العصر بان شباب المسلمين يقلدون الغرب في العديد من الاشياء ومن
بينها الاحتفال براس السنة الملادية مع علمهم بان الغرب لايحتفلون
بالاعياد التي تخص الاسلام والمسلمين

الحمد لله رب العالمين، و العاقبة للمتقين ، و لا عدوان إلا على الظالمين،
و أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له ، و أشهد أنّ محمدًا عبده و
رسوله و بعد :
فيقول
الله جل و علا في محكم التنزيل : {و الَّذِينَ لَا يَشْهَدُونَ الزُّورَ و
إِذَا مَرُّوا بِاللَّغْوِ مَرُّوا كِرَامًا} [الفرقان : 72].

قال ابن كثيرٍ رحمه الله في تفسيره لهذه الآية الكريمة : قال أبو العالية
، و طاوس، و محمد بن سيرين، ، و الضحاك، و الربيع بن أنس ، و غيرهم : (هي أعيادُ المشركين) .اهـ [تفسير بن كثير ج 3 ص 2097].
فعباد الرحمن حقاً هم الذين لا يشهدون ولا يحضرون أعياد المشركين فضلاً عن الاحتفال بها و إحيائها كل سنة تقليدًا للكفار و المشركين.

و
عن أنس قال: ( قدم رسول الله المدينة ولهم يومان يلعبان فيهما، فقال: ((
ما هذان اليومان؟ )) قالوا: كنا نلعب فيهما في الجاهلية، فقال رسول الله :
(( إن الله قد أبدلكم بهما خيراً منهما: يوم الأضحى، ويوم الفطر )) [رواه
أبو داود و قال الإمام الألباني - رحمه الله - حديث صحيح].


فالرسول صلى الله عليه و سلّم لم يقرهم على أعياد الجاهلية، ولكنه أقرَّ أعياد الإسلام، لأن الإسلام هو الذي يقرر لا غيره.

وجاء
في صحيح البخاري أن عمر رضي الله تعالى عنه و أرضاه قال: ( إجتنبوا أعداء
الله في عيدهم ) وجاء في رواية صحيحة في البيهقي: (.. فإن السَّخْطَةَ تنزل
عليهم ) .

فهذا عمر بن الخطاب رضي الله عنه ثاني الخلفاء الراشدين الأربعة ينهى عن
مخالطة الكفار في أعيادهم، و يأمر باجتنابهم و الابتعاد عنهم فإن السخطة
تنزل عليهم!
ومن
فعل شيئاً من ذلك فهو آثم سواء فعله مجاملة أو توددا أو حياء أو لغير ذلك
من الأسباب لأنه من المداهنة في دين الله، ومن أسباب تقوية نفوس الكفار
وفخرهم بدينهم .
والله المسئول أن يعز المسلمين بدينهم ، ويرزقهم الثبات عليه ، وينصرهم على أعدائهم ، إنه قوي عزيز
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
حكم الاحتفال برأس السنه الميلاديه
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات عائلة القاضي :: المنتديات العامة :: المنتدى الإسلامي-
انتقل الى: